الرئيسية - أقوال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم - جامعة الجزيرة تصدر كتاب «محمد بن راشد فكر.. قول.. وعمل»

جامعة الجزيرة تصدر كتاب «محمد بن راشد فكر.. قول.. وعمل»

جامعة الجزيرة تصدر كتاب «محمد بن راشد فكر.. قول.. وعمل»
جامعة الجزيرة تصدر كتاب «محمد بن راشد فكر.. قول.. وعمل»

أصدرت الدكتورة إيمان مرداس من جامعة الجزيرة كتاباً بعنوان «الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم فكر.. قول.. وعمل»، بالتعاون مع دار مداد للنشر والتوزيع بدبي، حيث قُسم الكتاب إلى ثلاثة فصول، واشتمل كل فصل على مجموعة من العناصر إضافة إلى المقدمة والخاتمة، ويتضمن الكتاب صوراً تحاكي المضمون، وأقوال لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

قصة نجاح

وجمعت الكاتبة في كتابها بين فكر سموه وقوله وعمله، وسلطت الضوء على ما أنجزه، وما يعكف على تنفيذه، وقسمت الفصل الأول إلى خمس محاور وصفت فيها ذاته، وهي الشخصية والإنسان، والشاعر، والفارس والقائد، فيما تناولت في الفصل الثاني قصة نجاح إمارة دبي، وأشارت إلى أن هذا النجاح لم يأت بضربة حظ، بل بالعمل والجهد المتواصلين، وتحدث كذلك عن بنائه قاعدة علمية وحرصه على ترسيخ وتعزيز الكثير من القيم والمبادئ والمفاهيم أهمها الهوية الوطنية، والصحة، وتمكين المرأة، التنمية الاقتصادية.

وجاء في الفصل الثالث من الكتاب عملية التحول من الحكومة الإلكترونية إلى الذكية، وعشق سموه للرقم واحد في كل المجالات مثل العمران والبناء، الأمن والأمان، ولم يكفه ذلك حيث امتد طموحه إلى غزو الفضاء، حيث دعم الكتاب فقراته بالصور عالية الجودة.

إنجازات

واجتهدت الكتابة في إبراز ما يثمره الجمع بين الفكر والقول والفعل، من خلال الإنجازات التي حققها سموه، في مختلف المجالات والتي وصل صداها إلى آفاق بعيدة، فضلاً عن إبراز ما تحمله رؤية سموه من زاد فكري واسع وطرح نهضوي مبني على أساس العمل والتطبيق، مبينة أن كل ما تحقق على هذه الأرض الطيبة من رفاهية وتقدم واستقرار ليس سوى ترجمة صادقة لرؤية ثاقبة وعزيمة لا تقهر وقدرة على تحليل الوقائع.

واعتمدت في تحليلها للأحداث على رصد الحركة الدؤوبة لسموه، ومنها لقاءاته الحميمة بأبناء الدولة.

شاهد أيضاً

فرسانْ العَلَمْ .. قصيدة جديدة لمحمد بن راشد

فرسانْ العَلَمْ .. قصيدة جديدة لمحمد بن راشد

نشر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*