الرئيسية - محليات - «البيئة» تحذّر من «صويا يابانية» تحتوي على كحول

«البيئة» تحذّر من «صويا يابانية» تحتوي على كحول

«البيئة» تحذّر من «صويا يابانية» تحتوي على كحول
«البيئة» تحذّر من «صويا يابانية» تحتوي على كحول

حذرت وزارة التغير المناخي والبيئة من منتج صلصة صويا ماركة «Kikkoman» اليابانية المنشأ لاحتوائها على مادة الكحول، وبما يخالف القرارات واللوائح التشريعية في الدولة، وذلك من منطلق تعزيز سلامة الغذاء، التي تعد إحدى المبادرات الاستراتيجية التي تسعى إليها الوزارة باعتبارها إحدى ركائز تعزيز التنوع الغذائي وضمان استدامته، وانطلاقاً من حرصها على ضمان منتجات سليمة وملائمة للمستهلكين في الدولة.

وقامت الوزارة من خلال إدارتها لنظام الإنذار السريع للأغذية وبالتنسيق مع السلطات المختصة بمتابعة الإخطارات المتعلقة باحتواء منتج صلصة الصويا ماركة «Kikkoman» اليابانية المنشأ على مادة الكحول، وبما يخالف القرارات واللوائح التشريعية في الدولة.

وبحسب نتائج الفحوص المخبرية في المختبرات المعتمدة تم التأكد من ثبوت المخالفة للمنتج نفسه ضمن تواريخ إنتاج مختلفة، وبناءً عليه أصدرت الوزارة قراراً بحظر استيراد المنتج ومنع تداوله في أسواق الدولة وفقاً للقرار الوزاري رقم 539 لسنة 2012 بشأن الدليل الموحد لإجراءات حظر تداول الأغذية ورفع الحظر عنه، والذي يجيز للوزارة إصدار قرارات بحظر المنتجات التي تُظهر نتائج تحليلها تكرار مخالفتها.

هذا وتتابع الوزارة وبشكل مستمر مع السلطات المحلية المختصة متمثلة في كل من جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية وبلديات دبي والشارقة وعجمان وأم القيوين ورأس الخيمة والفجيرة للتأكد من خلو أسواق الدولة من المادة الغذائية وسحب واسترداد الكميات المتوافرة في الأسواق.

وحرصاً على سلامة وملاءمة الغذاء المتداول في أسواق الدولة تدعو الوزارة المستهلكين في حال شراء هذا المنتج إلى ضرورة عدم تناوله والتخلص منه.

ونظراً لأن هذا المنتج يتم إنتاجه في دول عدة، فإن الوزارة تؤكد على المستهلك أن هذا القرار يستهدف أصناف صلصة الصويا ماركة «Kikkoman» ذات المنشأ الياباني فقط، ولا يشمل صلصة الصويا «Kikkoman» المنتجة في دول أخرى.

شاهد أيضاً

مقاصب دبي تطلق مبادرات لتقديم خدمات متميزة خلال عيد الأضحى

مقاصب دبي تطلق مبادرات لتقديم خدمات متميزة خلال عيد الأضحى

أطلقت مقاصب دبي مبادرات عدة لتقديم خدمات متميزة لمتعاملي المقاصب وخاصة خلال فترة أيام عيد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*