اقتصاد و أعمال

جامعة الإمارات تطلق مبادرات وتنشئ مختبرات تواكب الذكاء الاصطناعي

تستعد جامعة الإمارات العربية المتحدة لإطلاق حزمة من المبادرات وإنشاء مختبرات تواكب متطلبات الذكاء الاصطناعي من خلال تنفيذ عدة مشاريع كبرى في هذا المجال وتشمل «الفاب لاب» و«المصانع التعليمية» واستحداث تخصص «مختبرات الروبوتات – للذكاء الاصطناعي»، إضافة إلى مشروع «قاعدة البيانات الضخمة» ومكتبة المواد ومشروع «معمل التطبيقات».

كما تعمل الجامعة على تشجيع المشاريع البحثية لطلبة الدراسات العليا وإطلاق مجموعة من برامج الدراسات في مجال الذكاء الاصطناعي من ضمنها البرنامج العلمي التخصصي.

وأكد الدكتور صباح الكاس عميد كلية الهندسة في جامعة الإمارات حرص الجامعة على تطوير مناهجها العلمية ومراكزها البحثية لتكون منصة بحثية متطورة.

تعاون

من جانبه أوضح الدكتور خليفة حارب الأستاذ المشارك بقسم الهندسة الميكانيكية في جامعة الإمارات أن كلية الهندسة تعمل على توسعة دائرة التعاون لإنجاز الأبحاث المشتركة بين طلبة الدراسات العليا وأعضاء الهيئة التدريسية والكليات كما تشكل المشاريع المشتركة في هذا المجال الحيوي المهم انطلاقة وركيزة أساسية يعتمد عليها في تطوير البحوث العلمية.

وبدوره أشار الدكتور قربان ميمون من قسم الهندسة الكهربائية إلى أن القسم يعمل حالياً على تعزيز جودة البرامج العلمية والبحثية المتخصصة المتعلقة بالذكاء الاصطناعي.

من جانبه قال الدكتور نزار زكي رئيس قسم علوم الحاسوب وهندسة البرمجيات في كلية تقنية المعلومات إن الكلية تعكف حالياً على إنشاء عدد من المختبرات البحثية وإجراء البحوث التطبيقية البينية في مجالات متعلقة بالذكاء الاصطناعي.

من جهته أوضح الدكتور فادي النجار رئيس مختبر الذكاء الاصطناعي في كلية تقنية المعلومات بجامعة الإمارات أن الكلية تعمل على مواكبة التطور العلمي في مجال الذكاء الصناعي وتبني العديد من المبادرات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق