الرئيسية - رياضة - هيئة الرياضة تشكل فرق عمل تنفيذاً لتوجيهات نائب رئيس الدولة

هيئة الرياضة تشكل فرق عمل تنفيذاً لتوجيهات نائب رئيس الدولة

أرسلت لجنة الحكام في اتحاد الكرة ، أمس، أرسلت تعميماً عاجلاً إلى هواتف جميع قضاة الملاعب تطلب منهم التشدد في عدم إقامة أي مباراة رسمية أو ودية دون وجود سيارة إسعاف منذ بداية المباراة، فضلاً عن قرار بإغلاق ملعب اتحاد كرة القدم.

يأتي هذا التعميم على خلفية واقعة لاعب الجزيرة أحمد ربيع الذي تعرض لإصابة بليغة عبارة عن نزيف داخلي في الرأس أثناء ارتطامه بعمود انارة خلال مباراة ودية جمعت فريقه مع نادي الإمارات ضمن استعدادات الفريقين لدوري الخليج العربي، حيث يرقد اللاعب حالياً في مستشفى راشد بدبي في قسم العناية المركزة.

كما باشرت الهيئة العامة للرياضة بالتحرك لتفقّد المنشآت الرياضية، امتثالاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وحفاظاً على أمن وسلامة أبنائها.

وقامت الهيئة بالتنسيق مع جهات الاختصاص لتشكيل فرق العمل الخاصة بهذا الشأن.

وقال الأمين العام للهيئة العامة للرياضة، سعيد عبدالغفار، إن الهيئة انطلقت للعمل مباشرة وفق توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، حيث إن هذا يعد أمر تكليف مباشراً بالتحرك وتطبيق كل معايير الأمن والسلامة.

وأكّد أن الهيئة لن تتوانى في اتخاذ كل الإجراءات في هذا الأمر حفاظاً على أرواح الرياضيين وسلامة أبنائنا، وتجنباً لتكرار ما حدث.

وأفاد عبدالغفار بأن الفريق المكلف من الهيئة في اجتماعات وزيارات مستمرة بدأت منذ التوجيه السامي، وزارت صباح أمس ملاعب اتحاد كرة القدم، وذلك للوقوف على حيثيات الواقعة، والاستيضاح بشأن عدم توفير وتطبيق الصيانة ومعايير الأمن والسلامة في منشآت الاتحاد، كما توجه الفريق بقيادة الأمين العام إلى مستشفى راشد في دبي لزيارة اللاعب أحمد ربيع، والاطمئنان على صحته.

وعلمت «الإمارات اليوم» أن اتحاد الكرة قرّر بشكل مؤقت، إغلاق الملعب الذي شهد واقعة إصابة اللاعب تمهيداً لحل مشكلة عمود الإنارة الذي يحتاج الى إزالة أو تغطيته بالإسفنج مع تفقّد المنطقة المحيطة بالملعب، بالاضافة إلى بقية الملاعب الموجودة ضمن مبنى اتحاد كرة القدم في منطقة الخوانيج في دبي، التي تحتاج الى مراجعة عوامل ومعايير السلامة للاعبين والمشاركين في المباريات.

ويضم مبنى اتحاد الكرة الذي أنشئ قبل أكثر من 10 سنوات، وافتتح رسمياً في مارس 2014، أربعة ملاعب، منها ملعبان من العشب الطبيعي، وآخر عشب اصطناعي (ترتان)، وآخر للصالات.

6 شروط للسلامة في الملاعب

1- أن يكون الملعب بعيداً عن أي موانع تشكل خطراً على حياة اللاعبين، مثل أعمدة الإنارة وغيرها.

2- إذا وجدت الأعمدة يجب أن تكون مغطاة بواقٍ إسفنجي.

3- توافر سيارة إسعاف مجهزة بكل المعدات الطبية.

4- توافر طبيب مختص ومسعف.

5- مطابقة أحذية اللاعبين لشروط السلامة.

6- ارتداء اللاعبين واقياً في أقدامهم تفادياً للتعرض لإصابات.

محمد عمر: شروط السلامة في الملاعب إلزامية

أكّد رئيس لجنة الحكام السابق، الحكم الدولي السابق محمد عمر، أهمية توفير شروط ومعايير سلامة معينة قبل إقامة أي مباراة، سواء كانت رسمية أم ودية.

وقال محمد عمر لـ«الإمارات اليوم»: «هناك أشخاص مخوّلون بالتأكد من توافر معايير السلامة في أي ملعب تقام عليه المباريات، وهم: حكم الساحة والطاقم التحكيمي المساعد ومراقب المباراة ومراقب الحكام ومسؤول المباراة، وذلك بالتنسيق مع الجهة المنظمة أو المستضيفة للمباراة، سواء كان اتحاد الكرة أو نادياً».

وأضاف عمر «وجود سيارة إسعاف في الملعب مجهزة بالكامل يعد من الشروط المهمة جداً قبل إقامة أي مباراة، بجانب أن يكون الملعب نفسه مطابقاً للشروط القانونية المسموح بها، سواء من قبل (الفيفا) أو الاتحادات الوطنية، مثل عدم وجود عوارض أو أجسام تشكل خطراً على حياة الموجودين في الملعب، وأن يكون تواجد الحكام واللاعبين والاجهزة الفنية للفريقين على مسافة آمنة بعيداً عن الجمهور، وحتى أحذية اللاعبين يجب أن تكون وفق مواصفات محددة بحيث لا تسبب أي أذى للاعبين الآخرين، وإلزام اللاعب بارتداء واقٍ في قدمه تحسباً للتعرض لأي إصابات وغيرها».

وأشار عمر الى أن الملعب الذي أقيمت عليه مباراة الجزيرة والإمارات الودية لا تتوافر فيه شروط السلامة المطلوبة، ما تسبب في تعرض اللاعب لإصابة شديدة إثر اصطدامه بعمود الإنارة في الملعب.

وأوضح «قبل بداية الموسم الكروي، في كل عام، فإن هناك شروطاً ومعايير للسلامة في الملاعب ترسل بإشراف مباشر من اتحاد الكرة للأندية المعنية وغيرها، وكذلك للحكام والأشخاص المسؤولين عن تنظيم المباريات».

شاهد أيضاً

محمد صلاح يستعرض مهاراته في دبي مول

محمد صلاح يستعرض مهاراته في دبي مول

وصل ظهر اليوم إلى دبي النجم المصري ولاعب ليفربول الإنجليزي محمد صلاح، من أجل تصوير …