اعتمد ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، نتائج النسخة الخامسة من “نظام تصنيف الفعاليات الرياضية” بدبي للموسم الرياضي 2018 – 2019.

وهو النظام الأول من نوعه في العالم الذي صمّمه وأطلقه مجلس دبي الرياضي للمرة لأولى في العام 2014 كمبادرة إماراتية رائدة تهدف إلى دعم وتطوير قطاع تنظيم الفعاليات الرياضية في دبي وتصنيف الفعاليات وفق عدد النجوم لتحفيز المنظّمين على التميز والابتكار، وتعزيز مكانتهم بين منظمي الفعاليات المعتمدين وتوطيد علاقتهم مع الجمهور من مختلف الجنسيات.

وهنّأ الشيخ حمدان بن محمد مُنظِّمي الفعاليات الحائزة على تصنيف 5 نجوم، وهي: الألعاب الحكومية، وكأس دبي العالمي للخيول، وسباعيات دبي للرغبي، وبطولة جولة موانئ دبي العالمية للغولف، وحثهم على مواصلة التميز والابتكار في هذا المجال، كما نوّه بجهود المنظمين الذين حصلوا على تصنيف أقل من 5 نجوم وفق الآليات المعتمدة في النظام، داعياً الجميع إلى مضاعفة الجهود لتحقيق مزيد من التميز إذ يبقى المجال مفتوحاً للتنافس للحصول على التصنيف الأفضل.

وأشاد ولي عهد دبي بنظام التصنيف كونه يمنح منظمي الفعاليات الرياضية المختلفة الدافع للارتقاء بفعالياتهم، وقال: “نواصل العمل وفق نهج التميز والابتكار الذي أرساه نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وترجمة لرؤية وتوجيهاته بشأن تحقيق الريادة وإطلاق المبادرات التي ترتقي بالعمل في جميع المجالات وتحقق أعلى مستويات جودة الحياة وسعادة أفراد المجتمع، ويسعدنا أن نستمر في جهودنا الرامية للوصول بالقطاع الرياضي إلى أرفع درجات التميز لارتباطه بصحة المجتمع وحيويته وسعادته وإنتاجيته”.

وأضاف: “تنظيم الفعاليات الرياضية قطاع مهم لامتداد تأثيراته الإيجابية على الصعيدين الرياضي والاقتصادي بما يوفره من آلاف فرص العمل ضمن مختلف التخصصات، وما يسهم به من تشجيع للحركة السياحية، وما يتيحه من فرص لمشاركة مختلف فئات المجتمع في الأنشطة الرياضية ولمتابعة أبطالهم من نجوم مختلف الألعاب الرياضية، خاصة وأنه يعطي الحافز للنشء للسير على نهج هؤلاء الأبطال.. وهدفنا أن يكون التميّز هو السمة الأبرز لكل الفعاليات التي تستضيفها دبي بما في ذلك الرياضية”.