الرئيسية - أخبار شيوخ الامارات - محمد بن راشد: الإمارات تسعى لبناء مستقبل يحمل الخير للمنطقة والعالم

محمد بن راشد: الإمارات تسعى لبناء مستقبل يحمل الخير للمنطقة والعالم

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أن الإمارات تهدف إلى تقديم نموذج يُحتذى للمنطقة وللعالم في مجالات التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والعلمية، وغيرها من المجالات المرتبطة بصناعة المستقبل، الذي تسعى أن يأتي محمّلاً بالخير والرخاء لشعبها وشعوب المنطقة والعالم.

جاء ذلك في مقابلة موسّعة مع سموه، بثّها تلفزيون الصين المركزي (CCTV)، أمس، تقديراً لدور سموه في تعزيز العلاقات الإماراتية الصينية، وتأكيداً على عمق الروابط التي تجمع الدولتين والشعبين الصديقين.

وأشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد بالروابط التجارية المتميزة مع الصين، التي تمثل الشريك التجاري الأول لدبي عالمياً. وتحدث سموه عن مشاركة الإمارات بدعم مبادرة «الحزام والطريق»، مشيراً إلى أن دبي والإمارات تمثلان حلقة وصل رئيسة لهذا المشروع الكبير.

وتطرقت المقابلة إلى التقدم اللافت لدبي خلال العقود الخمسة الأخيرة، حيث أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد أن عزم دبي كان قوياً وكبيراً، ما مكّنها من تحقيق قفزات تنموية خلال فترة قصيرة، وصولاً لمنافسة كبرى مدن العالم، بهدف تصدرها كنموذج وقدوة لمن يرغب في النمو والتطور.

وأكد سموه أن أهداف دبي الطموحة أساسها شجاعة القرار ودقة التخطيط وإتقان العمل والتنفيذ، منوهاً إلى أن أحد أسباب قصة نجاح دبي الإيمان بأن كلمة «مستحيل» لا مكان لها في قاموس مفرداتها. وأشار سموه إلى أن دبي تسعى لترسيخ مكانتها كمركز لصناعة المستقبل، بما في ذلك استضافة الفعاليات الكبرى، ومن أبرزها إكسبو 2020، الذي سيكون علامة فارقة وسيقدم النسخة الأفضل في تاريخه.

وبشأن اهتمام الدولة بتعليم اللغة الصينية، قال سموه إن ذلك يأتي مواكباً للتطور التاريخي الكبير بالعلاقات الثنائية بين البلدين والحرص على إيجاد جسور تعزز التواصل الحضاري والثقافي بينهما، منوّهاً بأنه من المنتظر تعميم تدريسها في 200 مدرسة بالدولة، حيث وصفها بأنها «لغة المستقبل».

شاهد أيضاً

وزارة شؤون الرئاسة تعلن الحداد وتنكيس الأعلام 3 أيام

وزارة شؤون الرئاسة تعلن الحداد وتنكيس الأعلام 3 أيام

ينعي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”.. أخاه المغفور …