أخبار شيوخ الامارات

نائب رئيس الدولة: مسيرة الخير باقية ما بقينا

قال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، إن مسيرة الخير والعطاء باقية ما بقينا.

وأضاف سموه في تدوينة عبر حسابه في«تويتر»: «ترأست الاجتماع السنوي لمجلس أمناء مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية.. أعمالنا للسنة السابقة: 200 مشروع إغاثي ومعرفي وصحي.. 70 مليون مستفيد في 108 دول.. 124 ألف متطوع.. مسيرة الخير باقية ما بقينا بإذن الله.. ولفريق عملي الإنساني.. شكراً لكم».

وتصدّر محور نشر التعليم والمعرفة أولويات عمل مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، وبلغ إجمالي حجم الإنفاق 335 مليون درهم، استفاد منها 45 مليون شخص حول العالم.واستفاد من برامج مؤسسة دبي العطاء خلال العام 2019 أكثر من 20 مليون شخص في 59 بلداً، واستثمرت المؤسسة أكثر من 21 مليون درهم لدعم البحوث في مجال تحسين جودة التعليم في المدارس كما أطلقت 29 برنامجاً تعليمياً جديداً في 23 بلداً وتوزيع 6.9 ملايين كتاب على الطلبة المحتاجين.

وشهد تحدي القراءة العربي،في دورته الخامسة للعام الدراسي 2019 – 2020، مشاركة قياسية من خلال 21 مليون طالب وطالبة من 96 ألف مدرسة في 52 دولة عربية وأجنبية، تحت إشراف أكثر من 120 ألف معلم ومعلمة وبلغ إجمالي جوائز تحدي القراءة العربي في الدورة الرابعة (2018 /‏‏‏2019) أكثر من 11 مليون درهم إماراتي.

وضمن المبادرات التعليمية تحت هذا المحور، دشنت منصة مدرسة للتعليم العربي الإلكتروني المرحلة الأولى من منهاج اللغة العربية الذي يتألف في المجمل من 800 درس تعليمي بالفيديو و200 قصة مصورة وسجلت منصة مدرسة خلال العام 2019 أكثر من 62 مليون زيارة و2.4 مليون مشترك.

قمة المعرفة

من ناحيتها، نظمت مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة «قمة المعرفة» بنسختها السادسة تحت عنوان «المعرفة لتحقيق التنمية المستدامة»، واستقطبت القمة 4100 أشخاص من قادة فكر وطلاب وأكاديميين وعلماء وباحثين، وتم تكريم الفائزين بجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة البالغة قيمتها 3.7 ملايين درهم.وأطلقت المؤسسة نسخة 2019 من «مؤشر المعرفة العالمي» للتنمية المستدامة الذي يشمل 136 دولة، ونظمّت «ملتقى تحدي الأمية» في نسخته الأولى كما أطلقت مبادرة «مركز المعرفة الرقمي» كنسخة مطورة من «مكتبة دبي الرقمية» حيث يتيح الوصول مجاناً لأكثر من 2.6 مليون مادة رقمية ونحو 250 ألف عنوان كتاب، استفاد منها عام 2019 أكثر من 158 ألف شخص من مختلف أنحاء العالم.

واستُكملت خلال العام 2019 أعمال بناء مكتبة محمد بن راشد آل مكتوم، الأكبر من نوعها في المنطقة والبالغة كلفة إنشائها مليار درهم.

ابتكار المستقبل والريادة

وبلغ حجم الإنفاق في محور ابتكار المستقبل والريادة 386 مليون درهم، استفاد منها 744 ألف شخص في شتى أنحاء العالم.

وتواصل مبادرة مليون مبرمج عربي التي تشرف عليها مؤسسة دبي للمستقبل توفير التدريب لمليون شاب عربي على مهارات البرمجة وبلغ عدد المسجلين في المبادرة أكثر من 780 ألف شخص وأطلقت دبي للمستقبل مبادرة مليون مبرمج أردني، ومليون مبرج أوزبكي.

وانطلقت جائزة محمد بن راشد آل مكتوم العالمية للمياه، في دورتها الثانية في أبريل 2019، من خلال فئاتها الثلاث، وتمّ اختيار 10 فائزين من 8 دول يمثلون الشركات والجامعات والمبادرات الفردية المجتمعية، وقد بلغت قيمة جائزة محمد بن راشد آل مكتوم العالمية للمياه في العام 2019 نحو 2.3 مليون درهم.

تمكين المجتمعات

وبلغ حجم إنفاق محور تمكين المجتمعات 181 مليون درهم استفاد منها 510 آلاف شخص، وتعد مبادرة صناع الأمل، من أبرز المبادرات المنضوية تحت مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية في هذا المحور، واستقطبت المبادرة في دورتها الثالثة أكثر من 92 ألف مشاركة من 38 دولة، وتم تكريم صناع الأمل الخمسة الذين بلغوا النهائيات بجائزة بقيمة إجمالية تبلغ خمسة ملايين درهم، بواقع مليون درهم لكل واحد منهم، في حفل ضخم أقيم بدبي.

وأطلقت مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية في رمضان الماضي مبادرة سباق «سقيا الأمل»، حيث نتج عن المبادرة التي شاركت فيها عشرات المؤسسات في الإمارات، التعهد بحفر 150 بئراً في 34 دولة حول العالم، وتوفير المياه النظيفة لأكثر من مليون شخص حول العالم.

ومع إعلان العام 2019 عاماً للتسامح في الإمارات، نظّم المعهد الدولي للتسامح الدورة الثانية من القمة العالمية للتسامح، وتم إطلاق جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للتسامح للاحتفاء بالإنجازات العالمية المعنية بإرساء قيم التسامح والتعايش والاندماج بين ثقافات الشعوب، حيث كرّمت الجائزة في دورتها الأولى ثلاث شخصيات مؤثرة، بقيمة إجمالية بلغت 3 ملايين درهم.

ونظم مركز الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للتواصل الحضاري العديد من الفعاليات استفاد منها أكثر من 79 ألف شخص.

إعداد القادة

وفي مجال إعداد قادة المستقبل، تخرّج 32 شخصاً من مركز محمد بن راشد لإعداد القادة في العام 2019 ضمن برنامج «القيادات المؤثرة» لتدريب مواهب قيادية إماراتية كما تم إطلاق «برنامج الانتداب الدولي للقيادات الإماراتية» لتزويد القيادات الإماراتية بخبرات نوعية تتيح لهم تولّي مواقع قيادية في شركات عالمية.من جهتها، قدمت كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية للموظفين الحكوميين في الدولة نحو 170 منحة كاملة أو جزئية للالتحاق ببرامجها الأكاديمية والتدريبية في العام الماضي وبلغ مجموع الطلاب الجدد المنتسبين إلى برامج الماجستير هذا العام 155 طالباً وطالبة، فيما بلغ عدد الخريجين من كافة برامجها الأكاديمية والتدريبية 830 شخصاً.

كما انعقدت الدورة الثامنة عشرة من منتدى الإعلام العربي تحت شعار «الإعلام العربي.. الواقع والمستقبل»، بمشاركة 70 متحدثاً من مختلف أنحاء العالم وحضور 3000 شخص من قيادات المؤسسات الإعلامية العربية والعالمية كذلك، كرمت جائزة الصحافة العربية في دورتها الثامنة عشرة 15 صحافياً متميزاً ضمن فئاتها المختلفة وبلغ مجموع الجوائز الممنوحة أكثر من مليون درهم.

وواصلت مبادرة حوار الشرق الأوسط تحت مظلة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، نشر التقارير والدراسات الدورية لعدد من الباحثين والكتّاب في المنطقة والعالم، لتسليط الضوء على أهم القضايا الملحة، وقد بلغ إجمالي قراء هذه الموضوعات أكثر من 3 ملايين قارئ شهرياً في العام 2019.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق