صحة

أحدث تقنيات تشخيص وعلاج الدماغ في مستشفى راشد بدبي

تمكن قسم جراحة الأعصاب بمستشفى راشد، من الاستحواذ على أحدث التقنيات العالمية لقياس ضغط الدماغ، لتكون هيئة الصحة بدبي المؤسسة الطبية الأولى على مستوى الدولة التي تستخدم هذه التقنية في تشخيص وعلاج مشاكل الدماغ بكفاءة ودقة متناهية.

وأكد الدكتور عبد الله قاسم، استشاري ورئيس قسم جراحة الأعصاب بمستشفى راشد، على أهمية استحواذ المستشفى بشكل عام وقسم جراحة الأعصاب بشكل خاص، على أحدث الأجهزة والتقنيات العالمية التي تساهم بشكل فاعل في تحسين تجربة المرضى، وتسريع عملية الشفاء وتقليل الإقامة داخل المستشفى، إضافة إلى تمكين الكوادر الطبية من تقديم خدمات تشخيصية وعلاجية ذات جودة عالية وفقا لأفضل البروتوكولات والممارسات العالمية في هذا المجال.

معدل الضغط

وأوضح أن جهاز قياس ضغط الدماغ الذي استحوذ عليه مستشفى راشد يعد إحدى التقنيات المتطورة جداً التي تقوم بحساب معدل الضغط في الدماغ بشكل مستمر خلال وبعد العملية الجراحية، وبما يساهم في تمكين الطبيب من اتخاذ القرار الطبي السليم، وتحديد الأدوية المناسبة لخفض ضغط الدماغ بناء على القراءات والمؤشرات والرسومات البيانية التي يظهرها الجهاز.

وأشار الدكتور قاسم إلى جهاز المجهر الجراحي المتقدم الذي يمتلكه قسم جراحة الأعصاب بمستشفى راشد، والذي يساهم بشكل فاعل في تسهيل تعامل الطبيب مع الشرايين الدقيقة في الدماغ والتعرف على جريان الدم في هذه الشرايين بعد تكبيرها إلى عشرة أضعاف حجمها الطبيعي، حيث يتم استخدام الصبغة الفوسفورية التي تظهر هذه الشرايين بدرجة عالية من الوضوح أمام الطبيب.

ولفت استشاري ورئيس قسم جراحة الأعصاب بمستشفى راشد إلى أن القسم يمتلك كذلك جهاز السونار المتطور ذا الرأس الدقيق جداً لإعطاء قراءات دقيقة حول سرعة جريان الدم في الشرايين وتشخيص وكيفية التعامل مع الشرايين الدقيقة في الدماغ للوصول إلى خطة علاجية مناسبة للحالة المرضية.

تقنيات حديثة

كما أوضح الدكتور قاسم أن التقنيات الحديثة بقسم جراحة الأعصاب بمستشفى راشد ساهمت خلال الفترة الماضية في التشخيص الدقيق للعديد من الحالات المرضية وعلاجها خلال فترة زمنية قصيرة.