الرئيسية - غير مصنف - «محمد أهلي» أول إماراتي يستكشف براكين «هاواي»

«محمد أهلي» أول إماراتي يستكشف براكين «هاواي»

«محمد أهلي» أول إماراتي يستكشف براكين «هاواي»
«محمد أهلي» أول إماراتي يستكشف براكين «هاواي»

يعشق الشاب الإماراتي محمد أحمد أهلي (28 عاماً)، وهو موظف في «طيران الإمارات»، أسرار الطبيعة والمغامرة وتصوير المشاهد الطبيعية واستكشافها، ويبحث عن أسباب تشكّل هذه المناظر الرائعة والصخور الغريبة والمعادن. وقد قاده حبه للمغامرة، أخيراً، إلى استكشاف جزر هاواي وبراكينها.

كما أنه شغوف باستطلاع الكوارث في الكرة الأرضية، وينظر لها بشكل إيجابي؛ فمثلاً، البركان يعتبر كارثة تحرق الغابات، ولكنه بمنظوره يبني جزراً ويظهر معادن طبيعية مفيدة للنباتات والفواكه.

ومن خلال بحثه واطلاعه اكتشف أن جزر العالم تكونت من انفجارات بركانية توغلت في البحر لفترات طويلة حتى تشكلت هذه الجزر.

وقد بدأت مغامرات المواطن الإماراتي أهلي، عام 2009 في جبال الدولة والتخييم في المناطق الجبلية في حتا، وبعدها انطلق إلى أماكن خارجية في 46 دولة بالعالم، ومن ضمن المناطق التي زارها جزر هاواي، وذلك في الفترة الماضية، التي تعد أصعب وأخطر تجربة في حياته بسبب درجات الحرارة المرتفعة، التي تسببت في وفاة أشخاص سابقاً.

وعن هذه التجربة الاستكشافية الخطيرة يقول أهلي، إنه انطلق في رحلته إلى هاواي من الإمارات إلى سان فرانسيسكو، ومنها إلى هاواي ثم إلى الجزيرة البركانية فولكينو آيلاند، في رحلة امتدت لنحو 32 ساعة، واستغرق من هاواي إلى الجزيرة البركانية ساعتين ونصف.

وقد شاركه في تجربته الخطيرة صديق له من الكويت، وشخص آخر من سكان أميركا الأصليين، بعد موافقته على مرافقتهما، بحكم العلاقة الجيدة التي تربطه به بعد معرفة دامت 3 سنوات على موقع التواصل الاجتماعي «إنستغرام»، الذي رافقهما في تلك الرحلة رغم تعرضه لتجربة عصيبة مر بها سابقاً تسببت بوفاة شخصين رافقهما لنفس المنطقة.

شاهد أيضاً

رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون الرئيس المصري بذكرى انتصارات أكتوبر

رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون الرئيس المصري بذكرى انتصارات أكتوبر

بعث صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” برقية تهنئة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *