الرئيسية - محاكم - شرطة أبوظبي تضبط 13 عصابة من محترفي النصب الهاتفي

شرطة أبوظبي تضبط 13 عصابة من محترفي النصب الهاتفي

ضبطت شرطة أبوظبي، 13 عصابة من محترفي النصب الهاتفي، متهم فيها 142 شخصاً خلال العام الماضي، وتمكنت من إعادة مبالغ مالية تخص الضحايا، حيث قام المتهمون باستدراجهم عن طريق النصب والاحتيال بالفوز بجوائز وهمية، وتحديث بياناتهم البنكية.

وضبطت شرطة أبوظبي في الوقت ذاته عصابتين بالتعاون مع شرطتي دبي وعجمان مكونة من 28 شخصاً “آسيوياً” خلال فبراير الجاري، يستخدمون الاحتيال الهاتفي وسيلة للإيقاع بضحاياهم والاستيلاء على مدخراتهم وأرصدتهم البنكية بطرق احتيالية.

واطلقت شرطة أبوظبي خلال مؤتمر صحافي عقد أمس حملة “خلك حذر” في نسختها الثالثة وذلك في إطار اهتمامها بتوعية أفراد المجتمع بمخاطر النصب الهاتفي والإلكتروني التي تتطلب الحذر والحكمة في التعامل معها.

وأكد مدير قطاع الأمن الجنائي بشرطة أبوظبي العميد محمد سهيل الراشدي “ضرورة الحذر من المحتالين والنصابين الذين يستخدمون أساليبهم المغرية للنصب والاحتيال عليهم عبر الهاتف او الإنترنت عموماً ” لافتاً إلى “ضرورة الانتباه بعدم التعامل مع الأرقام الغريبة والمحافظة على سرية المعلومات المالية الشخصية وإبلاغ الأجهزة الأمنية فور استقبال اتصال هاتفي مريب، واتخاذ الحيطة في التعامل مع الاتصالات والرسائل الهاتفية والتأكّد من مصدرها”.

ودعا الراشدي مستخدمي الهواتف المتحركة إلى ضرورة عدم الانقياد وراء الخدع التي يوهم أصحابها المستخدمين بفوزهم بجوائز مالية قيّمة من غير مرجعية أساسية لها، حيث بيّنت بلاغات عديدة بأنها جوائز وهمية تستهدف إمّا الاستيلاء على الرصيد المالي أو الدخول في “شبكة معقدة” من الاتصالات والرسائل الهاتفية الخادعة، والتي تنتهي باستنزاف مبالغ مالية من غير عائد حقيقي”.

وأشار إلى الأساليب الخادعة التي يقوم بها المحتالون بإرسال رسائل نصية او عبر تطبيقات التواصل الاجتماعي الواتس اب بغرض الاحتيال بحظر بطاقة الصراف الآلي لعميل البنك لعدم قيامه بالتحديث ومطالبته بالتواصل مع رقم هاتف غريب للقيام بالتحديث بالشكل الصحيح مما يتيح للنصابين التعرف على بياناته والاحتيال عليه
ولفت إلى ان حملة التوعية تخاطب الجمهور، باللغات “العربية والإنجليزية والأوردو والهندية ” وتستهدف تحذير جميع شرائح المجتمع من عمليات النصب الهاتفي والإلكتروني، التي تروّج الفوز بالجوائز الوهمية بالأساليب التقنية الحديثة والتقليدية.

وذكر انها تتضمن العديد من الفعاليات والأنشطة وتشمل المجالس المجتمعية والتوعية من خلال خطب الجمعة و أجهزة الصراف الآلي بمشاركة مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي إلى جانب النشر بمنصات التواصل الاجتماعي في شرطة أبوظبي ومختلف وسائل الإعلام وتوزيع كتيبات التوعية وإرسال الرسائل النصية ومحاضرات التوعية وغيرها.
من جانبه قال المدير الإقليمي لمصرف ابوظبي الاسلامي ناصر العبدول إن “مصرف أبوظبي الإسلامي يكثف جهوده في نشر الوعي والتصدي للأساليب الاحتيالية ضمن حملة “خلك حذر” وتوعية العملاء بمخاطر الاحتيال المالي ويحرص على استخدام أحدث التقنيات لحماية بيانات المتعاملين، علاوة على تقديم النصائح والآليات التي يجب أن يتبعها المتعاملون في حال تعرضهم لأي عملية احتيال”.

وأوضح مدير مديرية التحريات والتحقيقات الجنائية بقطاع الامن الجنائي العميد عمران أحمد المزروعي أن شرطة أبوظبي نجحت في ضبط 13عصابة من محترفي النصب الهاتفي ، حيث بلغ عدد المتهمين 142 وذلك خلال العام 2019 وحتى فبراير الجاري، حيث استدرج المتهمون أشخاصا عن طريق النصب والاحتيال باعتبارهم موظفون مصرفيون وطلبوا منهم تحديث بياناتهم البنكية واستولوا على اموالهم أو إيهامهم بالفوز بجوائز وهمية، مشيراً إلى أن فرق البحث والتحري بمديرية التحريات والتحقيقات الجنائية بأبوظبي تمكنت من إعادة جزءاً من اموال الضحايا الذين قاموا بفتح بلاغات فور تعرضهم للاحتيال”.

وذكر المزروعي أن شرطة أبوظبي رصدت في الآونة الأخيرة أساليب عدة، يتبعها المحتالون عبر الهاتف لاستدراج ضحاياهم والاستيلاء على بياناتهم المصرفية، منها اتصالهم بالضحايا من خلال هاتف نقال وليس أرضياً، وادعاء فوز الضحية بجوائز وهمية، وبمبالغ مالية كبيرة تتبع مؤسسات معروفة، ويطلب من الضحية تحديث بياناته المصرفية وتزويدهم بالأرقام السرية لبطاقاته الائتمانية محذرا من روابط مواقع إلكترونية احتيالية تحاكي المؤسسات الحكومية وغيرها.

وقال نائب مدير إدارة التحقيقات الجنائية ومدير مشروع مكافحة النصب الهاتفي المقدم يوسف محمد الزعابي، أن سرعة الإبلاغ عن جرائم الأحتيال التي وقع فيها الضحايا وجهود التوعية أدت إلى استرجاع مبالغ مالية كبيرة، داعيا الجمهور إلى ضرورة الحذر من عمليات النصب والإحتيال مشيراً إلى أن المحتالين والنصابين يستخدمون شتى الأساليب المغرية للإيقاع بضحاياهم عبر الهاتف أو الإنترنت عموماً عبر الايميلات .

‏ودعا مدير مركز المعلومات والرصد بشرطة أبوظبي المقدم سلطان عبدالله السلامي، إلى عدم الإستجابة للمكالمات الهاتفية والرسائل النصية المشبوهة ، مؤكدا أهمية المبادرة بإبلاغ عبر خدمة أمان على الرقم 8002626، حاثا على ضرورة الانتباه إلى عدم التعامل مع الأرقام الغريبة والمحافظة على سرية المعلومات المالية و الشخصية وإبلاغ الأجهزة الأمنية فور استقبال اتصال هاتفي مريب، واتخاذ الحيطة في التعامل مع الاتصالات والرسائل الهاتفية، والتأكّد من مصدرها وفي حالات النصب الابلاغ الي اقرب مركز شرطة أو الاتصال على بدالة امان للاستفسار.

شاهد أيضاً

أب في الشارقة يبلغ الشرطة عن ابنه لتهديده خادمة بالقتل

أب في الشارقة يبلغ الشرطة عن ابنه لتهديده خادمة بالقتل

أبلغ أب الشرطة عن ابنه بعدما قام الأخير بتهديد العاملة المنزلية لديهم بالقتل، وتم إلقاء …