الرئيسية - محاكم - كاميرات صالة الأفراح تقود خليجية إلى المحكمة

كاميرات صالة الأفراح تقود خليجية إلى المحكمة

باشرت محكمة الجنح في رأس الخيمة، محاكمة فتاة خليجية، بتهمة الاشتراك مع متهم آسيوي يعمل في صالة أفراح، بنقل تسجيلات كاميرات المراقبة المثبتة في صالة الأفراح، أثناء حفل زفاف شقيقها، دون موافقة الجهات المختصة والإجراءات الخاصة بأنظمة التقنية الأمنية، لإثبات تعرّض والدتها للضرب من قبل طليقة شقيقها.

واعترفت المتهمة أمام هيئة المحكمة بنقل تسجيل كاميرات المراقبة في صالة الأفراح، لإثبات تعرض والدتها للضرب من قبل طليقة شقيقها، التي حضرت إلى صالة الأفراح أثناء زفاف شقيقها، وقامت بالتعدي على سلامة والدتها الجسدية.

وأوضحت أنها لم تقصد ارتكاب الجريمة، وإنما نقلت تسجيلات كاميرات المراقبة في صالة الأفراح، وأعطتها إلى شقيقها لفتح بلاغ ضد طليقته التي اعتدت بالضرب على سلامة والدتهم أمام صالة الأفراح، لافتة إلى أنها تجهل الإجراءات القانونية التي يجب تتبعها للحصول على مقطع الفيديو من صالة الأفراح.

وذكر المتهم، أنه لبّى طلب المتهمة بنقل التسجيلات من كاميرات المراقبة، دون علمه بالعقوبات القانونية المترتبة على ذلك.

ومن جهته، أكد محامي الدفاع عن المتهمة، عبدالله سرحان، خلال مرافعته أمام هيئة المحكمة، إلى انتفاء القصد الجنائي من الجريمة، موضحاً أن ما دفع موكلته لارتكاب الجريمة، قيام طليقة شقيقها بالحضور إلى صالة الأفراح أثناء زفاف طليقها، لاختلاق المشكلات، حيث قامت طليقة شقيقها بالتعدي بالضرب على والدتها، وتهديدها وسبها، ورصدت كاميرات المراقبة الاعتداءات التي تعرضت لها والدتها.

وأضاف أنه كان ثابتاً من أوراق القضية أن محتوى الفيديو لم يتم ترويجه أو نشره حتى تتم معاقبتها وفقاً للائحة الاتهام التي قدمتها النيابة ضد موكلته، مطالباً المحكمة ببراءة موكلته من الاتهامات المسندة إليها، تأسيساً على انتفاء القصد الجنائي للجريمة، وحدّدت المحكمة، الأحد المقبل، موعداً للنطق بالحكم في القضية.

شاهد أيضاً

آسيوي يستخدم تقنية حديثة في ترويج المخدرات

آسيوي يستخدم تقنية حديثة في ترويج المخدرات

أقرّ عاطل خليجي بحيازته كمية من مخدر الكريستال، موضحاً أنه اشتراها من مروّج آسيوي (لا …