الرئيسية - محاكم - محاكمة مشرفة أجبرت طالباً على خلع حذائه والسير حافياً وقت الظهيرة

محاكمة مشرفة أجبرت طالباً على خلع حذائه والسير حافياً وقت الظهيرة

محاكمة مشرفة أجبرت طالباً على خلع حذائه والسير حافياً وقت الظهيرة
محاكمة مشرفة أجبرت طالباً على خلع حذائه والسير حافياً وقت الظهيرة

اتهمت النيابة العامة في الشارقة مشرفة مدرسة خاصة في إمارة الشارقة بأنها عرضت حدثاً (طالباً) لم يتم 15 عاماً، للخطر، إذ جردته من حذائه، وأجبرته على المشي حافي القدمين في المدرسة وقت الظهيرة، على الرغم من أنها مكلفة بحفظه ورعايته، ونتج عن ذلك الفعل تعريض قدميه للأذى، وانتهاك كرامة الطفل، وأثر ذلك في توازنه النفسي والعقلي والأخلاقي والعاطفي في المؤسسة التعليمية التي تعمل بها.

وأحالت النيابة المتهمة إلى محكمة الشارقة الاتحادية الابتدائية – دائرة جزاء الشارقة الرابعة، التي أجلت نظر القضية في 13 من أغسطس الماضي، إلى جلسة بعد غدٍ لمثول المتهمة أمام هيئتها.

وأفادت تحقيقات نيابة الشارقة الكلية بأن واقعة الاعتداء على الطفل حدثت في العاشر من مايو الماضي، إذ ذكر ولي أمر الطفل أن المتهمة انتهكت كرامة نجله وعرضته للتحقير والتقليل من شأنه بإجباره على خلع حذائه، وتركه يمشي حافياً خلال وقت الظهيرة لمسافة طويلة، كما أجبرته على إكمال الحصة الثامنة في يوم الواقعة حافياً وسط زملائه في الصف، وبعد انتهاء الحصة ذهب الطفل إلى المتهمة ليأخذ حذاءه إلا أنها طردته ونهرته، فمشي إلى حافلة المدرسة حافياً.

وأضاف: «قبل أن يركب نجلي الحافلة عاد إلى المشرفة ليأخذ الحذاء، إلا أنها رفضت، وكرّر ذلك أكثر من مرة، ولكنها أصرت على رفضها، ولم تعطه الحذاء حتى أخذه منها مشرف الحافلات المدرسية، وأثر السير في حر الظهيرة بقدمي نجلي الذي ظل 10 أيام لا يرغب في الذهاب إلى المدرسة».

من جانبه، قال أحد الشهود: «شكلت المدرسة لجنة داخلية برئاسة المديرة، وكنت أحد أعضائها، وسألت اللجنة الطلاب زملاء المجني عليه في الصف، عن الواقعة، وتم سؤال المتهمة، وانتهى تقرير اللجنة إلى إدانة المتهمة (المشرفة) بسبب ما قامت به ضد الطالب».

وأضاف: «اشتكت لي المشرفة من الطالب بأنه مستاء من أنها أخذت حذاءه، فاستدعيتُ الطالب وطلبت منه أن يعتبر المشرفة كأخته الكبرى، وأن يتحدث إليها بأسلوب لائق، فاستاءت المتهمة من طريقة حديثي مع الطالب، وشكت طريقتي إلى مديرة المدرسة التي استنكرت أسلوب معاملتي للطفل، وقالت إنه كان من المفترض أن أعنفه».

من جهة أخرى، قالت مديرة المدرسة في محضر الشرطة، إن «الواقعة التي حصلت لم تكن تحت إشرافي ولا التعليمات، ولكن فور علمي بالواقعة أمرت بتصحيح الوضع، واتخذت إجراءات إدارية عقابية ضد المشرفة المتهمة لما فعلته في الواقعة».

شاهد أيضاً

250 ألف درهم تعويضاً لورثة متوفاة في حادث مروري

250 ألف درهم تعويضاً لورثة متوفاة في حادث مروري

رفضت المحكمة الاتحادية العليا طعن شركة تأمين ضد حكم قضى بإلزامها – مع سائق – …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *