محاكم

10 آلاف درهم غرامة لشاب نشر صورة صديقه على «التواصل»

قضت محكمة النقض أبوظبي بتغريم شاب (عربي)، متهم بالتعدي على الخصوصية، مبلغ 10 آلاف درهم، وأن يؤدي للشاكي مبلغ 21 ألف درهم تعويضاً مؤقتاً، لقيامه بنشر صورة المجني عليه على أحد مواقع التواصل الاجتماعي، دون الحصول على إذن منه.

وكانت النيابة العامة قد أسندت إلى الطاعن (عربي) التعدي على خصوصية المجني عليه، بأن قام بنشر صورة شخصية له على أحد المواقع الإلكترونية دون الحصول على إذن منه، وطلبت معاقبته طبقاً للمواد: 1،21/3، 41، 42 من المرسوم بقانون اتحادي، رقم 5 لسنة 2012م، بشأن مكافحة جرائم تقنية المعلومات.

وكانت محكمة أبوظبي الابتدائية قد قضت بتغريم الطاعن مبلغ 10 آلاف درهم عن التهمة المسندة إليه وإلزامه بالرسوم، وبأن يؤدي إلى المدعي بالحق المدني مبلغ 21 ألف درهم تعويضاً مؤقتاً، وإلزامه بمصاريف الدعوى شاملة مقابل أتعاب المحاماة. فاستأنفه، وقضت محكمة الاستئناف بقبول الاستئناف شكلاً، وفي الموضوع برفضه وتأييد الحكم المستأنف وإلزامه بالرسوم.
ولما لم يلقَ هذا الحكم قبولاً لدى الطاعن، أقام عليه الطعن وأودع مبلغ التأمين، والتمس قبول الطعن شكلاً، وفي الموضوع بنقض الحكم المطعون فيه، فيما قدمت النيابة العامة مذكرة بالرأي انتهت في ختامها إلى رفض الطعن، ورأت المحكمة في غرفة مشورة أن الطعن جدير بالنظر، وحددت جلسة لنظره.