الرئيسية - محليات - «الهوية» تدعو الأفراد إلى تحديث بياناتهم وهواتفهم لتجنّب الغرامات

«الهوية» تدعو الأفراد إلى تحديث بياناتهم وهواتفهم لتجنّب الغرامات

«الهوية» تدعو الأفراد إلى تحديث بياناتهم وهواتفهم لتجنّب الغرامات
«الهوية» تدعو الأفراد إلى تحديث بياناتهم وهواتفهم لتجنّب الغرامات

دعت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، المتعاملين إلى المبادرة بتحديث بياناتهم لدى الهيئة، حال تغيير أرقام هواتفهم، وذلك لتتمكن الهيئة من التواصل معهم، لافتة إلى أن عملية تحديث البيانات تتم من خلال زيارة أحد مراكز سعادة المتعاملين، وإبراز بطاقة الهوية، وطلب تحديث البيانات، موضحة أن هذا الإجراء لا يستغرق سوى دقائق معدودة، ويجنّب العملاء التعرّض لغرامات تأخر تجديد البطاقة.

وأفادت بأنها ترسل رسائل تذكير بقرب انتهاء صلاحية بطاقة الهوية لكل المتعاملين قبل 30 يوماً من تاريخ انتهاء صلاحية البطاقة، حيث يتم إرسال الرسائل على رقم الهاتف، الذي سجله المتعامل في طلب إصدار أو تجديد أو استبدال البطاقة.

ونبّهت الهيئة – رداً على استفسارات متابعين لها على حسابها على موقع «تويتر» – إلى أنه تُفرض غرامة مالية على المتعامل في حال تأخره في التقدم بطلب لتجديد بطاقة الهوية بعد مرور 30 يوماً على انتهائها، بقيمة 20 درهماً عن كل يوم تأخير، وبحد أعلى 1000 درهم.

ودعت إلى الانتباه لقرب انتهاء مواعيد صلاحية بطاقة الهوية، والمبادرة بتجديدها خلال شهر من انتهائها، تجنباً للوقوع في رسوم التأخير «الغرامات»، نظراً إلى عدم ارتباط تجديد بطاقات الهوية للمواطنين بآلية تجديد مثل المقيمين، التي تعتمد على ربط اجراءات إصدار وتجديد البطاقة مع الإقامة، التي تراوح بين سنتين وثلاث سنوات، أو كل خمس سنوات لمواطني دول مجلس التعاون الخليجي.

كما دعت الهيئة المتعاملين إلى التأكد من دقة وصحة البيانات عند ملء استمارة طلب الهوية، سواء للتقدم بطلب إصدار أو تجديد أو استبدال، لتجنب إلغاء الطلب، مشيرة إلى أنه يمكن التقدم بذلك عبر موقعها الإلكتروني، أو مراكز الطباعة المعتمدة.

ونبّهت إلى أنه في حال عدم الحصول على البيانات بشكل صحيح، ستصل المتعامل رسالة نصية تطلب منه تحديث استمارة الطلب على الموقع الإلكتروني للهيئة، أو من خلال مركز الطباعة.

وأكّدت أهمية قيام المتعامل بمراجعة بياناته وبيانات مكفوليه عند طباعة طلب الخدمة، سواء في مكاتب الطباعة أو عبر الاستمارة الإلكترونية، والتأكد من صحتها ودقتها، بما في ذلك بيانات الاتصال والتواصل لتجنّب تأخر إصدار بطاقة الهوية، نتيجة إدخال بيانات خاطئة، وكذلك مراجعة البيانات المطبوعة على البطاقة بعد استلامها، والتأكّد من صحتها وتجربة الشريحة الإلكترونية خلال 30 يوماً من الاستلام، والمسارعة إلى زيارة أحد مراكز سعادة التعاملين التابعة للهيئة في حال وجود خطأ في البيانات، أو مشكلة تقنية في الشريحة، لتعديل البيانات أو الخلل، وإصدار بطاقة هوية بديلة من دون أي رسوم.

ولفتت إلى أنه يمكن للمتعاملين التقدم بطلب لاستبدال بطاقة الهوية في حال رغبتهم في تغيير الصورة الشخصية الموجودة على البطاقة، أو تعديل أي من بياناتهم الشخصية المطبوعة على البطاقة، أو استبدال البطاقة في حال تلفها أو فقدانها.

جدير بالذكر أن عدد بطاقات الهوية التي أصدرتها الهيئة خلال 2017، بلغ خمسة ملايين و435 ألفاً و911 بطاقة، منها مليون و288 ألفاً و844 بطاقة تصدر لأول مرّة، وأربعة ملايين و146 ألفاً و933 تجديد بطاقات منتهية أو بدل فاقد، بينما بلغ عدد البطاقات التي تمّ استبدالها لخلل فني 134 بطاقة.

وبلغ عدد البطاقات التي أصدرتها الهيئة بموجب خدمة (فوري) عبر نظام الطباعة اللامركزية، الذي تتيحه في مراكز سعادة المتعاملين الرئيسة التابعة لها، التي يبلغ عددها 13 مركزاً على مستوى الدولة، 168 ألفاً و644 بطاقة.

متابعة الطلب

توفر الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، العديد من المنافذ التي يمكن للمتعاملين من خلالها متابعة طلباتهم المتعلقة ببطاقة الهوية، والتعرّف إلى المراحل التي وصلت إليها حتى طباعتها وتسليمها إلى بريد الإمارات، وذلك من خلال الرسائل النصيّة القصيرة، التي يتلقاها المتعامل عند إنجاز كل خطوة من خدمات إصدار البطاقة، وعبر خدمتي المحادثة الفورية «اسأل حمد» و«الاستعلام عن حالة البطاقة» على الموقع الإلكتروني، إلى جانب صفحة الهيئة للمساعدة «غرّد للمساعدة» على موقع «تويتر»، ومركز الاتصال الذي يعمل على مدار الساعة على الرقم (600530003).

شاهد أيضاً

ننشر الشروط الجديدة لمعادلة شهادات المدارس البريطانية والأميركية في الدولة

ننشر الشروط الجديدة لمعادلة شهادات المدارس البريطانية والأميركية في الدولة

أبلغت مدارس خاصة في أبوظبي تطبق المنهاجين البريطاني والأميركي، الطلبة وذويهم، بصدور قرار وزاري جديد …

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *