الرئيسية - محليات - بلدية دبي تقدم فرصاً استثمارية في الحدائق العامة الكبرى

بلدية دبي تقدم فرصاً استثمارية في الحدائق العامة الكبرى

أعلنت بلدية دبي عن فرص استثمارية متعددة في حدائق الإمارة العامة التابعة للدائرة، وذلك من خلال مساحات الفعاليات، وتخصيص مساحات مختلفة للمطاعم والأنشطة التجارية المختلفة، وفتح الباب أمام المستثمرين لتقديم أفكارهم الاستثمارية، وذلك ضمن خريطة استثمارية لكل حديقة.

وقال مدير عام بلدية دبي، المهندس داوود الهاجري: «تقدم بلدية دبي إسهامات كبيرة من خلال توفير بيئة ملائمة ومحفزة للاستثمار، بتعزيز الاقتصاد المنوع في دبي، وضمان محافظتها على تنافسيتها وريادتها، لتظل الخيار الأول للمستثمرين ورجال الأعمال الباحثين عن أفضل الملاذات والفرص الاستثمارية».

من ناحية أخرى، قال مدير إدارة الاستثمار في البلدية، نجيب محمد صالح، إن هناك فرصاً استثمارية عديدة متاحة، بما في ذلك الاستثمار بست من الحدائق العامة الكبرى التابعة للبلدية،وهي: الخور وزعبيل ومشرف والممزر والصفا، إضافة إلى الحديقة القرآنية التي افتتحتها بلدية دبي أخيراً في منطقة الخوانيج.

وأضاف: «تهدف الفرص المطروحة إلى استثمار ما يقارب 10% من مساحة كل حديقة، لتنفيذ مشروعات استثمارية، وندعو المستثمرين كذلك إلى تقديم أفكارهم في هذا المجال لدراسة الطرق المثلى التي من الممكن أن تكون مجدية».وتمتاز حديقة الخور بمرافقها وخدماتها المميزة، ومنها مناطق الرحلات والشواء وألعاب الأطفال والرحلات البحرية وتأجير الدراجات الهوائية، واستقبلت الحديقة ما يقارب 3.8 ملايين زائر خلال السنوات الثلاث الماضية.

أما حديقة الممزر الذكية فتمتاز بمساحتها الشاسعة وموقعها الفريد على رمال الشاطئ الذهبية، حيث تتعدد المناطق والمواقع الترفيهية والترويحية التي تحتضنها، حيث وصل عدد الزوار خلال السنوات الثلاث الماضية إلى ما يقارب 5.7 ملايين زائر.

وتضم حديقة مشرف التي تعتبر حديقة وطنية، ووصل عدد زوارها خلال السنوات الثلاث الماضية إلى ما يقارب 3.35 ملايين زائر.أما حديقة زعبيل التي تحتضن برواز دبي، فجلبت مليون زائر في 2018.وتجاوز عدد زائري حديقة الصفا المطلة على القناة المائية، خلال السنوات الثلاث الماضية، 730 ألف زائر، حيث تعد ذات موقع مميز في قلب دبي، وموقعاً استثمارياً مهماً.

شاهد أيضاً

تنويه من "الاتحادية للكهرباء والماء" لسكان عجمان

تنويه من “الاتحادية للكهرباء والماء” لسكان عجمان

نوهت الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، إلى أنها اضطرت إلى تخفيض إنتاج المياه المحلاه مؤقتا، نظرا …