الرئيسية - محليات - 1000 وظيفة متوفرة للمواطنين في مشروع «دبي باركس»

1000 وظيفة متوفرة للمواطنين في مشروع «دبي باركس»

1000 وظيفة متوفرة للمواطنين في مشروع «دبي باركس»

أكّدت شركة «دبي باركس آند ريزورتس»، أن التوطين هدف استراتيجي للشركة في عامها التشغيلي الأول، لافتة إلى أنها خصصت نحو 1000 وظيفة للمواطنين بنسبة 25% من إجمالي 4000 وظيفة توفرها الشركة في الفترة الحالية. وأشارت الشركة إلى أنها حققت 50% من المستهدف في مجال التوطين، بإجمالي 500 وظيفة، رغم التحديات التي تواجهها في استقطاب الكوادر المواطنة للعمل بالشركة.

وتفصيلاً، قال الرئيس التنفيذي لشركة «دبي باركس آند ريزورتس»، رائد كاجور النعيمي: «إن نظرة الشركة لمسألة التوطين تختلف عن كثير من الشركات الأخرى، حيث تركز الشركات على استقطاب الخبرات الأجنبية في البداية ومن ثم البحث عن التوطين في المرتبة الثانية، بينما تركز الشركة على وجود الكادر المواطن منذ أن فتحت باب التوظيف ليعمل جنباً إلى جنب مع عنصر الخبرة الأجنبية، لبناء قدراته وتحمُّل مسؤوليات الإدارة مستقبلاً».

وأضاف أن «تميز هذا المشروع يتعدى الألعاب والوجهات الترفيهية التي سيقدمها للزوّار مع افتتاحه في أكتوبر 2016، حيث وضع القائمون على المشروع نصب أعينهم أهمية توفير كفاءات محلية تتمتع بخبرات عالية قادرة على استمرارية قطاع الترفيه في الدولة، الذي يعد بدوره أحد القطاعات الاقتصادية الحيوية في المنطقة، ومن المنتظر أن يلعب دوراً بارزاً في الاسترتيجيات الاقتصادية التي تبحث عن موارد بديلة وبعيدة عن النفط».

وأشار النعيمي، إلى أن «الشركة خصصت 1000 وظيفة للمواطنين تتوزع بين الادارات العليا والمتوسطة، وهي وظائف حقيقية يحتاجها المشروع»، مؤكداً أنها «نجحت في استقطاب 500 موظف وموظفة بنسبة 50% من الهدف المخطط له من قبل الشركة».

وتابع: «للعمل على التسريع من عملية التوظيف وانخراط الكفاءات الإماراتية ضمن طواقم عمل الشركة، عملنا على إعداد برامج أكاديمية باللغة الإنجليزية، وذلك للذين يحتاجون إلى تعزيز مهاراتهم في هذا الجانب، حيث ستركز هذه البرامج على مهارات التخاطب الرئيسة، والتعريف بالشركة والوجهات التي تضمها، وغيرها من المهارات التي سيحتاجون إليها أثناء تعاملهم مع الزوار».

 

شاهد أيضاً

الجنسيات التي ستحصل على إقامة بالإمارات لمدة عام

الجنسيات التي ستحصل على إقامة بالإمارات لمدة عام

حث المدير العام لشؤون الأجانب والمنافذ بالإنابة في الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية العميد سعيد راكان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *