الرئيسية - محليات - 25 مليون درهم سنوياً لصيانة الطرق الاتحادية

25 مليون درهم سنوياً لصيانة الطرق الاتحادية

25 مليون درهم سنوياً لصيانة الطرق الاتحادية
25 مليون درهم سنوياً لصيانة الطرق الاتحادية

أكد معالي الدكتور المهندس عبدالله بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية رئيس مجلس إدارة «الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية»، أن الوزارة قطعت شوطاً طويلاً لإعداد مخطط شمولي لتوفير احتياجات البنية التحتية حتى 2030، فضلاً عن إنجاز قاعدة بيانات مكانية تساعد في عملية اتخاذ قرارات التخطيط العمراني، لافتاً إلى أن طرق الدولة تتمتع بقدر عالمي من التنافسية، فيما بلغ عقد الصيانة السنوية للطرق الاتحادية بالدولة 25 مليون درهم، وأن هناك خطة لاستغلال حرم الطرق الاتحادية في إنتاج الطاقة ودعم شبكة الهيئة الاتحادية للماء والكهرباء وتخفيض 10% من حمل الشبكة الاتحادية، مبيناً أن حصول الدولة على عضوية مجلس المنظمة البحرية الدولية، يأتي تأكيداً على الدور المتنامي للدولة في القطاع البحري العالمي، وأنه جارٍ إعداد القانون البحري الجديد لمواكبة التطورات عالمياً، خاصة أن الشركات البحرية العالمية تتخذ من الدولة منطلقاً لعملياتها في المنطقة.

وقال معاليه: إن حصول الدولة على عضوية مجلس المنظمة البحرية الدولية هو تأكيد من دول العالم على الدور المتنامي للإمارات في القطاع البحري العالمي، خاصة أن شركات الدولة تدير موانئ في قارات العالم المختلفة، فضلاً عن أن موانئ الدولة تشهد ازدهاراً كبيراً، فيما تتخذ الشركات البحرية العالمية من الدولة منطلقاً لعملياتها في المنطقة، موضحاً أن التجمع البحري يضم مجموعة لا يستهان بها من الشركات البحرية التي تغطي معظم محاور نجاح أي دولة في المجال البحري، من هيئات تصنيف وشركات صيانة وتوريد لقطع الغيار، إلى شركات إدارة السفن ومكاتب المحاماة البحرية المتخصصة ومركز تحكيم بحري، وأن فوز الدولة بعضوية المجلس جاء ليتوج إنجازات الدولة في المجال البحري عموماً وريادتها، كما أنه يلقي عليهم مسؤولية كبيرة لتمثيل الدولة خير تمثيل في هذه المنظمة.

وأشار إلى أن الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية قامت بعدة خطوات في هذا الجانب تعكس التزامها المحلي والدولي للارتقاء بالقطاع البحري، وتشمل تشكيل المندوبية الدائمة للدولة في المنظمة البحرية، والمشاركة الفعالة في اجتماعات المنظمة بما يسهم في تطوير القطاع البحري العالمي وتلبية مصالح دول المنطقة، والمسارعة في إعداد القانون البحري الجديد لمواكبة التطورات في القطاع البحري العالمي، والمحافظة على تنافسية الدولة بقوانين حديثة تلبي متطلبات المستثمرين وتتماشى مع الاتفاقيات الدولية الحديثة.

شاهد أيضاً

شرطة دبي تتابع فيديو توزيع أوراق نقدية على المارة

شرطة دبي تتابع فيديو توزيع أوراق نقدية على المارة

أكد مصدر أمنى في شرطة دبي انه جار متابعة وتحديد هوية شخصين يبدو أنهما من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *