محليات

48 ساعة لتجديد «الهوية» المنتهية

أفادت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية بأنها ستبدأ، اعتباراً من الإثنين المقبل، أيْ بعد مرور 48 ساعة، فرض غرامات تأخير على أصحاب بطاقات الهوية المنتهية، من المتعاملين المستفيدين من مهلة تمديد تجديد الهوية.

وأوضحت أن الإجراء ينطبق على المستفيدين من المهلة التي أعلنتها في يوليو الماضي، في ظل الإجراءات الاحترازية، خلال جائحة «كوفيد-19»، ومنحت بموجبها المنتهية بطاقاتهم، خلال الفترة من بداية مارس حتى 11 يوليو الماضيين، مهلة ثلاثة أشهر.

ودعت المستفيدين من المهلة إلى المبادرة بتجديد بطاقاتهم قبل انتهاء موعدها، لافتة أن تطبيق غرامات التأخير يتم ابتداء من 12 أكتوبر الجاري.

وكانت الهيئة أعلنت عن منح المقيمين مهلة ثلاثة أشهر (بدأت في 12 يوليو الماضي)، لتسوية أوضاعهم، وتجديد إقاماتهم، إذا كان انتهاؤها بعد الأول من مارس الماضي، دون احتساب أي غرامات إلى حين انتهاء المهلة. كما منحت المواطنين، وأبناء دول مجلس التعاون، مهلة ثلاثة أشهر لتجديد بطاقات هويتهم، المنتهية بعد الأول من مارس الماضي، دون فرض أية غرامات. ومنحت المقيمين الموجودين خارج الدولة شهراً، من تاريخ قدومهم إلى الدولة، لتجديد إقاماتهم التي انتهت بعد الأول من مارس الماضي.