الرئيسية - أخبار منوعة - سلمان خان: سعيد بعودتي للتصوير في أبوظبي

سلمان خان: سعيد بعودتي للتصوير في أبوظبي

سلمان خان: سعيد بعودتي للتصوير في أبوظبي
سلمان خان: سعيد بعودتي للتصوير في أبوظبي

انطلقت في أبوظبي أعمال تصوير وإنتاج الفيلم البوليوودي المرتقب «بهارات»، من بطولة النجمين سلمان خان وكاترينا كايف، وإخراج صانع الأفلام المخضرم علي عباس ظفر، ليعود الثلاثي معاً إلى الإمارة في عمل سينمائي آخر، بعد النجاح المبهر الذي حققه فيلمهم السابق «تايجر زيندا هاي» الذي تم تصوير أجزاء كبيرة منه في العاصمة.

ويقتبس فيلم «بهارات»، الذي من المقرر إطلاقه في صالات العرض خلال موسم عيد الفطر 2019، قصته من الفيلم الكوري «قصيدة إلى والدي» الذي صدر في عام 2014، والذي صور التاريخ الكوري الحديث منذ عام 1950 وحتى يومنا هذا، من خلال حياة رجل عادي. ويتولى إنتاج الفيلم شركة «ريل لايف برودكشن برايفيت»، التي تملكها شقيقة سلمان خان، ألفيرا خان أغنيهوتري، وصهره أتول أغنيهوتري، وسيتم تصويره في مواقع مختلفة بالعاصمة أبوظبي. وبجانب بطلي الفيلم يضم طاقم العمل ​​الممثلة جاكي شروف، وعارضة الأزياء والراقصة والممثلة نورا فاتحي.

يعود كل من سلمان خان والعاملين في شركة «ريل لايف برودكشن» لأبوظبي، بعد أن قضوا فيها أكثر من 100 يوم خلال تصوير إنتاجاتهم السابقة في الـ18 شهراً الماضية، للتعاون بشكل وثيق مع «توفور 54» التي ستوفر خدمات الإنتاج الكاملة للفيلم الجديد، والتي تشمل المجالات الرئيسة كمواقع التصوير والمعدات وإصدار التصاريح، فضلاً عن ترتيبات الإقامة والسفر ووسائل النقل.

وبهذه المناسبة، قالت مريم عيد المهيري، الرئيس التنفيذي لهيئة المنطقة الإعلامية – أبوظبي و«توفور 54»: «يحظى النجم سلمان خان بشعبية كبيرة في أبوظبي، وهو دائماً موضع ترحيب كبير، ونحن نتطلع قدماً للعمل مع طاقم عمل فيلم (بهارات)».

وأضافت قائلة: «يعد اختيار ممثل ومنتج بخبرة سلمان خان لأبوظبي من أجل تصوير ثلاثة أفلام متتالية خير دليل على الميزات التنافسية الجذابة التي نوفرها لصناع السينما، وقد أسهمت الأعمال السينمائية الناجحة التي يتم تصويرها في الإمارة بتعريف شركات الإنتاج في أنحاء العالم بمستوى الدعم الذي توفره (توفور 54)، عبر مختلف مراحل الإنتاج».

واختتمت المهيري: «شهدنا هذا العام إقبالاً كبيراً على خدماتنا السينمائية والتلفزيونية المتميزة، مع اختيار أبرز دور الإنتاج الدولية والإقليمية لأبوظبي من أجل تصوير أعمالها. ونأمل أن يستمر هذا الازدهار خلال الفترة المقبلة في ظل وجود مجموعة أخرى من الإنتاجات الضخمة قيد التحضير، والتي سيتم الإعلان عنها لاحقاً».

وفي السياق، قال سلمان خان: «سعيد بعودتي لتصوير مشاهد الفيلم الجديد بهذه المدينة التي رافقتني معالمها الجميلة في آخر أعمالي. إن الدعم والتسهيلات التي تملكها أبوظبي لقطاع الإنتاج لا مثيل لها، كما أنها تسعى دائماً للارتقاء بصناعة الأفلام إلى أعلى المعايير الممكنة. كان لشراكتنا الناجحة مع لجنة أبوظبي للأفلام و(توفور 54)، والدعم الكبير الذي قدمتاه لنا أبلغ الأثر في نجاح عمليات الإنتاج، وتخطي التحديات التي اتسمت بها طبيعة العملين السابقين (تايجر زيندا هاي) و(سباق 3)، وأنا على ثقة بأننا سنحظى بمستوى الدعم نفسه خلال إنتاج (بهارات)».

من جانبه، قال علي عباس ظفر، مخرج الفيلم: «تعتبر أبوظبي من أفضل مواقع التصوير التي زرتها خلال مسيرتي المهنية، ونحن سعداء بالعودة إلى هذه المدينة الساحرة مجدداً لتصوير مشاهد فيلمنا الجديد فيها وفي صحرائها الخلابة. لقد اخترنا أبوظبي مجدداً، بالنظر لما تقدمه من دعم لامحدود وخدمات إنتاج تواكب أرقى المعايير العالمية، لنتمكن بذلك من استكمال مسيرة نجاحاتنا المتواصلة منذ إنتاج أول فيلم في الإمارة (تايجر زيندا هاي). ونتطلع للاستفادة من الخبرة الواسعة التي تتميز بها كل من لجنة أبوظبي للأفلام و(توفور 54) في عالم صناعة أفلام بوليوود».

برنامج الحوافز

يُعد «بهارات» أحدث إنتاج دولي ضخم يستفيد من برنامج الحوافز الذي توفره «لجنة أبوظبي للأفلام»، والذي يتيح استرداد 30٪ من تكاليف الإنتاج التي يتم إنفاقها في الإمارة، ويؤكد هذا الأمر المكانة الرائدة التي باتت تتمتع بها أبوظبي، باعتبارها أحد أبرز مواقع التصوير في المنطقة، والتي استضافت خلال هذا العام تصوير فيلم «سباق 3» لسلمان خان، و«ساهو» للنجم الهندي براباس، و«المهمة المستحيلة: السقوط».

سلمان خان و3 أفلام

بدأ سلمان خان تصوير أول أفلامه الثلاثة التي استضافتها الإمارة، «تايجر زيندا هاي»، الذي شارك بطولته مع النجمة كاترينا كايف في مثل هذا الوقت من العام الماضي، حيث استغرق ذلك أكثر من شهرين، لتكون أطول فترة تصوير يستغرقها إنتاج فني بأبوظبي. وحقق الفيلم عند إطلاقه نجاحاً هائلاً ليصبح ثاني أعلى أفلام بوليوود تحقيقاً للإيرادات في شباك التذاكر الهندي. وخلال شهر مارس من العام الجاري، عاد سلمان خان إلى أبوظبي لتصوير فيلم الحركة والتشويق «سباق 3»، الذي امتد تصويره لـ23 يوماً في تسعة مواقع مختلفة، وتم إطلاقه في صالات العرض خلال عيد الفطر الماضي.

شاهد أيضاً

90 % تخفيضات لمدة 3 أيام في دبي

90 % تخفيضات لمدة 3 أيام في دبي

أعلنت «ماجد الفطيم»، عن مشاركتها في حملة التخفيضات الممتدة لثلاثة أيام متتالية في أنحاء دبي. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *